اإذاعة اكاديمية معهد الماهر بالقرء ان بث تجريبي

البث يعمل أثناء الدروس فقط

المسك و الريحان سنابل الخير بدر الكبرى ام المؤمنين
غرفه الماهر غرفة  درب العلماء غرفة باب الريان غرفة طريق المصلحين
غرفة الحور العين غرفة أكاديمية معهد الماهر غرفة ميراث النبوة للمجالس الغرفة العامة لمعهد الماهر بالقرآن

معهد الماهر بالقرء ان



ركـن العقيـــده الاســـلاميه ركن يختص بمسائل التوحيد وبيان منهج أهل السنة والجماعة


أنواع الشفاعة

ركن يختص بمسائل التوحيد وبيان منهج أهل السنة والجماعة


إضافة رد
<
قديم 18-شوال-1434هـ, 04:14 صباحاً   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفه
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2011
العضوية: 1881
المشاركات: 228 [+]
بمعدل : 0.23 يوميا
اخر زياره : 8-جمادى الثانية-1435هـ [+]
مكان الاقامة : مصر
احفظ من كتاب الله : جزع عم وبعض السور
القراء ة برواية : حفص
القارئ المفضل :
الجنس : اخت
معدل التقييم: 3
نقاط التقييم: 10
ام مصطفى is on a distinguished road
التوقيت
من مواضيعي في المنتدى
0 هل يحق لهم الحجر على أموال والدهم لكبر سنه وتبذيره في المال ؟
0 يصيبه العرق ويجد أثر النجاسة في الملابس الداخلية.
0 eهل يجوز ذبح ذبيحة واحدة بنية الأضح
0 الإجازة الصيفية والسفر
0 بيع المجوهرات و
0 25 فتوى للنساء في رمضان
0 هل من مات بالسرطان نتيجة شربه الدخان له منزلة الشهداء ؟!
0 ماذا يفعل المسلم غير القادر على تكاليف الحج
0 طبيب يعمل عملية جراحية فهل يؤجل إفطاره ؟
0 يسأل عن فضل العشر من ذي الحجة
0 فضل شهر المحرم
0 حكم التسمية بـــ " كلمة الله " و " آية الله " و " روح الله " .
0 الملح
0 حكم التسمية بـــ " كلمة الله " و " آية الله " و " روح الله " .
0 تأخير الحج بدون عذر
0 حقوق الخادمة على مخدوميها .
0 عقيدة وحدة الوجود عند الديوبندية
0 يعاني من الرهاب الاجتماعي ويقع في المعاصي بسبب ذلك ويريد الانتحار
0 ؟ هل للسحر حقيقة ؟ وهل يجوز التداوي عند السحرة ؟
0 ما الحكم فيمن حلف على المصحف ، وهو على غير طهارة ؟
0 حكم اقتناء حيوان مهجّن من ذئب وكلب
0 هل يفهم من فعل ابن عمر وأبي هريرة وتكبير الناس عند سماع تكبيرهما أن ذلك التكبير الجما
0 هل يعرف الميت من يزوره من الأحياء ؟
0 حكم تصليح أجهزة التلفاز والفيديو
0 أنواع الشفاعة
0 حكم العمل في مجال معالجة الصور بالتجميل وتغيير الخلقة
0 هل يلزم الإمساك عن الأكل والشرب بمجرد سماع أذان للفجر؟
0 أيهما أفضل طول القيام أم الزيادة في عدد الركعات ؟
0 أوصى بمبلغ من المال في مشاركة بناء مسجد فهل للوصي دفعها للفقراء للحاجة ؟
0 حكم المشروبات الغازية
0 علاج الكلاب من الإحسان الذي
0 هل يترك الصلاة في مصلى العمل ، ويصلي في مسجد قريب ، لإخلال إمام المصلى ببعض أحكام الص
0 شترط والدها على زوجها تأجيل الحمل لحين انتهاء دراستها فحملت فطلب والدها إسقاط الجنين
0 يتحدث المدرس مع الطالبات عن أمور الزواج
0 فتاة تريد أن تسلم وتخفي إسلامها ، فكيف تتعامل مع الصلاة والحجاب وأكل لحم الخنزير ؟
0 شم المعتدة للطيب وشرب المشروبات المشتملة على الطيب
0 ما حكم من وَصَفَ النبي صلى الله عليه وسلم بالمسكين ؟
0 هل يشهد القرآن يوم القيامة على مخالفيه بمخالفته ، كما يشهد لأصحابه ويشفع لهم ؟
0 الحبة السوداء
0 مبادلة الحيوان بالحيوان وكذا الأواني المنزلية لا يدخل في الربا .
0 حكم التسمية بـــــ " آدم "
0 هل يشترط لبس النقاب للمرأة
0 التَمْرٌ
0 لا يسقط شيء من حقوق المرأة المادية على زوجها بالإعسار أو التفليس .
0 أسرف على نفسه بفعل الكبائر ، فهل يحج عن نفسه أم يحج عن عمته ، وقد كان حج قبل ذلك مرتي
0 الصلاة خلف المبتدع ، ودعوته
0 مغتربون ولا يعرفون الفقراء جيدا ، فهل يخرجون زكاة الفطر في بلد آخر
0 أكثر من 20 كلمة في الاختلاط ( نصوص ونقاشات عقلية لمن كان له قلب )
0 هل يشترط لبس النقاب للمرأة
0 سرق مالا من الشركة التي كان يعمل بها ثم تاب ، ولديه إشكالات يسأل عنها .
0 تريد وضع المكياج على وجهها لإخفاء الهالات السوداء التي به ، وزوجها يمنعها من ذلك .
0 شرح حديث : ( ذَكَاةُ الْجَنِينِ ذَكَاةُ أُمِّهِ )
0 يسأل عن فضل العشر من ذي الحجة
0 تزوج محرمة عليه بالرضاع وله منها أولاد فهل ينسبون إليه ؟ وهل يرثوه ؟
0 حكم الاستيلاء على الكهرباء العمومية لأعمال خاصة
0 حكم ذبح السمك الذي لا يموت مباشرة بعد خروجه من الماء
0 محضر سماع الأحاديث المسلسلة على الشيخ الفاضل عاطف الفيومي
0 تريد أن تدعو على من ظلمها ، وحكم قراءة سورة ( الفيل ) على الظالم .
0 مقاربة الصفوف في صلاة الجنازة
0 الصيام فى شهر شعبان
0 حجت ولم تقصر من شعرها ولم ترم جمرة العقبة ولم تذبح هديا فماذا يجب عليها ؟
0 حكم رسم الرأس دون الجسد
0 حكم بيع رصيد مالي له استعمالات متعددة في برنامج محادثة
0 العُمرة في شهر رجب
0 والدتها تهينها وتؤذيها بغير حق ، فهل يستجاب لها إذا دعت عليها ؟
0 نبذة عن نونية القحطاني
0 حكم إخراج الزكاة على دفعات لعدم توفر المال وهل تلزم الاستدانة لإخراج الزكاة ؟
0 هل يكفي ثني البنطلون إذا كان تحت الكعبين أو لا بد من تقصيره؟
0 يجوز أن يمسح على الخفين بخرقة أو يمسح له غيره
0 والدتها على علاقة بأخي زوجها وهي من تكتب لها رسائل الحب !
0 حكم قراءة القرآن على الأموات
0 حكم الإسراف والتبذير بالأكل والماء؟
0 المنع يشمل قبور الأئمة.. دعاء زيارة القبور
0 يريدها زوجة ثانية دون أن يخبر الأولى فهل تقبل ؟
0 حكم الماء الذي يصيب الثوب أثناء الاستنجاء
0 حكم من يعمل في شركة نقل أموال وعمله لا يجعله يصلي الصلوات في وقتها
0 هل يشترط لبس النقاب للمرأة
0 هل يجوز أن يأخذ كيلو نحاس على أن يعيده كيلوين بعد مدة
0 هل له الحق في منع أخواته من دخول الانترنت ؟
0 هل يجوز للمحرمة أن تجعل شيئا تحت خمارها وتسقطه على وجهها ؟
0 هل من مات بالسرطان نتيجة شربه الدخان له منزلة الشهداء ؟!
0 حكم الجلوس بين الخطبتين ، والحكمة من مشروعيته
0 دعاها للالتزام ، فتعلق كل منهما بالآخر ؟
0 تقديم هدايا لبعض النساء في عيد الكريسماس
0 كيف لاشتراك


الإتصالات
الحالة:
ام مصطفى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ركـن العقيـــده الاســـلاميه
1 أنواع الشفاعة

Bookmark and Share

حياكم الله يا غير مسجل شكرا للمشاركة


أنواع الشفاعة


أسمع من يقول بأن الشفاعة ملك لله وحده لا تطلب إلا منه ، وآخرين يقولون إن الله أعطى الشفاعة لنبيه صلى الله عليه وسلم ولأوليائه الصالحين فيصح أن نطلبها منهم ، فما هو الصواب من ذلك مع ذكر ما تستند إليه من الأدلة الشرعية ؟.



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد : فالشفاعة هي التوسط للغير في جلب المنفعة أو دفع المضرة.
وهي قسمان :
القسم الأول : الشفاعة التي تكون في الآخرة ـ يوم القيامة ـ .
القسم الثاني : الشفاعة التي تكون في أمور الدنيا .
فأما الشفاعة التي تكون في الآخرة فهي نوعان :
النوع الأول: الشفاعة الخاصة، وهي التي تكون للرسول صلى الله عليه وسلم خاصة لا يشاركه فيها غيره من الخلق وهي أقسام :
أولها: الشفاعة العظمى ـ وهي من المقام المحمود الذي وعده الله إياه ، في قوله تعالى: " وَمِنْ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَكَ عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَحْمُودًا(79) " سورة الإسراء . وحقيقة هذه الشفاعة هي أن يشفع لجميع الخلق حين يؤخر الله الحساب فيطول بهم الانتظار في أرض المحشر يوم القيامة فيبلغ بهم من الغم والكرب ما لا يطيقون ، فيقولون: من يشفع لنا إلى ربنا حتى يفصل بين العباد، يتمنون التحول من هذا المكان ، فيأتي الناس إلى الأنبياء فيقول كل واحد منهم : لست لها، حتى إذا أتوا إلى نبينا صلى الله عليه وسلم فيقول: "أنا لها، أنا لها". فيشفع لهم في فصل القضاء ، فهذه الشفاعة العظمى، وهي من خصائص النبي صلى الله عليه وسلم.
والأحاديث الدالة على هذه الشفاعة كثيرة في الصحيحين وغيرهما و منها ما رواه البخاري في صحيحه ( 1748 ) عن ابن عمر رضي الله عنهما: "إن الناس يصيرون يوم القيامة جُثاً، كل أمة تتبع نبيها، يقولون: يا فلان اشفع، حتى تنتهي الشفاعة إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فذلك يوم يبعثه الله المقام المحمود".
ثانيها : الشفاعة لأهل الجنة لدخول الجنة:
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم آتي باب الجنة يوم القيامة فأستفتح فيقول الخازن: من أنت؟ فأقول: محمد، فيقول: بك أمرت لا أفتح لأحد قبلك " رواه مسلم (333 ) .
وفي رواية له( 332 )" أنا أول شفيع في الجنة ".
ثالثها : شفاعة الرسول صلى الله عليه وسلم لعمه أبي طالب:
فعن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر عنده عمه أبو طالب فقال: "لعله تنفعه شفاعتي يوم القيامة، فيجعل في ضحضاح من نار يبلغ كعبيه يغلي منه دماغه" رواه البخاري ( 1408 ) ومسلم(360 )
رابعها : شفاعته صلى الله عليه وسلم في دخول أناس من أمته الجنة بغير حساب :
وهذا النوع ذكره بعض العلماء واستدل له بحديث أبي هريرة الطويل في الشفاعة وفيه : "ثُمَّ يُقَالُ يَا مُحَمَّدُ ارْفَعْ رَأْسَكَ سَلْ تُعْطَهْ وَاشْفَعْ تُشَفَّعْ فَأَرْفَعُ رَأْسِي فَأَقُولُ أُمَّتِي يَا رَبِّ أُمَّتِي يَا رَبِّ أُمَّتِي يَا رَبِّ فَيُقَالُ يَا مُحَمَّدُ أَدْخِلْ مِنْ أُمَّتِكَ مَنْ لا حِسَابَ عَلَيْهِمْ مِنْ الْبَابِ الْأَيْمَنِ مِنْ أَبْوَابِ الْجَنَّةِ وَهُمْ شُرَكَاءُ النَّاسِ فِيمَا سِوَى ذَلِكَ مِنْ الْأَبْوَابِ " رواه البخاري ( 4343 ) ومسلم ( 287 ) .
النوع الثاني: الشفاعة العامة، وهي تكون للرسول صلى الله عليه وسلم ويشاركه فيها من شاء الله من الملائكة والنبيين والصالحين وهي أقسام:
أولاها: الشفاعة لأناس قد دخلوا النار في أن يخرجوا منها . والأدلة على هذا القسم كثيرة جدا منها :
ما جاء في صحيح مسلم( 269 ) من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه مرفوعا: " فوالذي نفسي بيده ما منكم من أحد بأشد مناشدة لله في استقصاء الحق من المؤمنين لله يوم القيامة لإخوانهم الذين في النار، يقولون: ربنا كانوا يصومون معنا ويصلون ويحجون. فيقال لهم: أخرجوا من عرفتم، فتحرم صورهم على النار فيخرجون خلقا كثيرا... فيقول الله عز وجل: شفعت الملائكة وشفع النبيون وشفع المؤمنون ولم يبق إلا أرحم الراحمين، فيقبض قبضة من النار فيخرج منها قوما لم يعملوا خيرا قط" .
ثانيها: الشفاعة لأناس قد استحقوا النار في أن لا يدخلوها، وهذه قد يستدل لـها بقول الرسول صلى الله عليه وسلم : ( ما من مسلم يموت فيقوم على جنازته أربعون رجلا لا يشركون بالله شيئا إلا شفعهم الله فيه) أخرجه مسلم ( 1577 ) فإن هذه شفاعة قبل أن يدخل النار، فيشفعهم الله في ذلك.
ثالثها: الشفاعة لأناس من أهل الإيمان قد استحقوا الجنة أن يزدادوا رفعة ودرجات في الجنة ،ومثال ذلك ما رواه مسلم رحمه الله (1528) عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه دعــا لأبي سلمة فقال: " اللّهمّ اغفر لأبي سلمة وارفع درجته في المهديّين، واخلفه في عقبه في الغابرين واغفر لنا وله يا ربّ العالمين، وافسح له في قبره، ونوّر له فيه"".
شروط هذه الشفاعة :
دلت الأدلة على أن الشفاعة في الآخرة لا تقع إلا بشروط هي :
1) رضا الله عن المشفوع له، لقول تعالى: (ولا يشفعون إلا لمن ارتضى) الأنبياء/ 28 . وهذا يستلزم أن يكون المشفوع له من أهل التوحيد لأن الله لا يرضى عن المشركين. وفي صحيح البخاري ( 97 ) عن أبي هريرة رضي الله عنه أَنَّهُ قَالَ قِيلَ يَا رَسُولَ اللَّهِ مَنْ أَسْعَدُ النَّاسِ بِشَفَاعَتِكَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " لَقَدْ ظَنَنْتُ يَا أَبَا هُرَيْرَةَ أَنْ لا يَسْأَلُنِي عَنْ هَذَا الْحَدِيثِ أَحَدٌ أَوَّلُ مِنْكَ لِمَا رَأَيْتُ مِنْ حِرْصِكَ عَلَى الْحَدِيثِ أَسْعَدُ النَّاسِ بِشَفَاعَتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ مَنْ قَالَ لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ خَالِصًا مِنْ قَلْبِهِ أَوْ نَفْسِه "ِ

2) إذن الله للشافع أن يشفع لقوله تعالى : ( من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه ) البقرة/255 .
3) رضا الله عن الشافع، لقوله تعالى: (إلا من بعد أن يأذن الله لمن يشاء ويرضى) النجم/26.
كما بَيَّن الرسول صلى الله عليه وسلم أن اللعانين لا يكونون شفعاء يوم القيامة كما روى مسلم في صحيحه ( 4703 ) عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: " إِنَّ اللَّعَّانِينَ لا يَكُونُونَ شُهَدَاءَ وَلا شُفَعَاءَ يَوْمَ الْقِيَامَة "ِ.
القسم الثاني: الشفاعة المتعلقة بالدنيا ، وهي على نوعين:
الأول:ما يكون في مقدور العبد واستطاعته القيام به ؛ فهذه جائزة بشرطين :
1) أن تكون في شيء مباح، فلا تصح الشفاعة في شيء يترتب عليه ضياع حقوق الخلق أو ظلمهم ، كما لا تصح الشفاعة في تحصيل أمر محرم. كمن يشفع لأناس قد وجب عليهم الحد أن لا يقام عليهم، قال تعالى: ( وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان) المائده/2 .
وفي الحديث عن عائشة رضي الله عنها " أَنَّ قُرَيْشًا أَهَمَّهُمْ شَأْنُ الْمَرْأَةِ الْمَخْزُومِيَّةِ الَّتِي سَرَقَتْ فَقَالُوا مَنْ يُكَلِّمُ فِيهَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالُوا وَمَنْ يَجْتَرِئُ عَلَيْهِ إِلا أُسَامَةُ حِبُّ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَكَلَّمَهُ أُسَامَةُ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَتَشْفَعُ فِي حَدٍّ مِنْ حُدُودِ اللَّهِ ثُمَّ قَامَ فَاخْتَطَبَ فَقَالَ أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّمَا أَهْلَكَ الَّذِينَ قَبْلَكُمْ أَنَّهُمْ كَانُوا إِذَا سَرَقَ فِيهِمْ الشَّرِيفُ تَرَكُوهُ وَإِذَا سَرَقَ فِيهِمْ الضَّعِيفُ أَقَامُوا عَلَيْهِ الْحَدَّ وَايْمُ اللَّهِ لَوْ أَنَّ فَاطِمَةَ بِنْتَ مُحَمَّدٍ سَرَقَتْ لَقَطَعْتُ يَدَهَا " رواه البخاري ( 3261 ) ومسلم ( 3196).
وفي صحيح البخاري (5568) ومسلم (4761 ) عَنْ أَبِي مُوسَى رضي الله عنه قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَتَاهُ طَالِبُ حَاجَةٍ أَقْبَلَ عَلَى جُلَسَائِهِ فَقَالَ" اشْفَعُوا فَلْتُؤْجَرُوا وَلْيَقْضِ اللَّهُ عَلَى لِسَانِ نَبِيِّهِ مَا أَحَب "َّ.
2) أن لا يعتمد بقلبه في تحقيق المطلوب ودفع المكروه إلا على الله وحده ،وأن يعلم أن هذا الشافع لا يعدو كونه سببا أَذِنَ الله به، وأن النفع والضر بيد الله وحده ، وهذا المعنى واضح جدا في كتاب الله وفي سنة رسوله صلى الله عليه وسلم .
فإذا تخلف أحد هذين الشرطين صارت الشفاعة ممنوعة منهيا عنها .
الثاني : ما لا يكون في مقدور العبد ، وطاقته ووسعه كطلب الشفاعة من الأموات وأصحاب القبور ، أو من الحي الغائب معتقدا أن بمقدوره أن يسمع وأن يحقق له طلبه فهذه هي الشفاعة الشركية التي تواردت الآيات القرآنية والأحاديث النبوية بنفيها وإبطالها لما فـي ذلك مـن وصفهم بصفات الخالق عز وجل ، لأن من صفاته عز وجل أنه هو الحي الذي لا يموت .
وشبهة هؤلاء أنهم يقولون: إن الأولياء وإن السادة يشفعون لأقاربهم، ولمن دعاهم، ولمن والاهم، ولمن أحبهم، ولأجل ذلك يطلبون منهم الشفاعة، وهذا بعينه هو ما حكاه الله عن المشركين الأولين حين قالوا: (هؤلاء شفعاؤنا عند الله) يونس/18 ، يعنون معبوداتهم من الملائكة، ومن الصالحين، وغيرهم ، وأنها تشفع لهم عند الله . وكذلك المشركون المعاصرون الآن ؛ يقولون: إن الأولياء يشفعون لنا، وإننا لا نجرؤ أن نطلب من الله بل نطلب منهم وهم يطلبون من الله، ويقولون: إن النبي صلى الله عليه وسلم وسائر الأنبياء والصالحين أعطاهم الله الشفاعة، ونحن ندعوهم ونقول: اشفعوا لنا كما أعطاكم الله الشفاعة. ويضربون مثلاً بملوك الدنيا فيقولون: إن ملوك الدنيا لا يوصل إليهم إلا بالشفاعة إذا أردت حاجة فإنك تتوسل بأوليائهم ومقربيهم من وزير وبواب وخادم وولد ونحوهم يشفعون لك حتى يقضي ذلك الملك حاجتك، فهكذا نحن مع الله تعالى نتوسل ونستشفع بأوليائه و بالسادة المقربين عنده، فوقعوا بهذا في شرك السابقين ، وقاسوا الخالق بالمخلوق.
والله تعالى ذكر عن الرجل المؤمن في سورة يس قوله: (أأتخذ من دونه آلهة إن يردن الرحمن بضر لا تغن عني شفاعتهم شيئاً)(يس:23)، وذكر الله تعالى أن الكفار اعترفوا على أنفسهم بقولهم: (قالوا لم نك من المصلين * ولم نك نطعم المسكين * وكنا نخوض مع الخائضين * وكنا نكذب بيوم الدين * حتى أتانا اليقين * فما تنفعهم شفاعة الشافعين) المدثر/43-48 .
والنبي صلى الله عليه وسلم وإن أعطي الشفاعة يوم القيامة ، إلا أنه لن يتمكن منها إلا بعد إذن الله تعالى ، ورضاه عن المشفوع له.
ولهذا لم يدع صلى عليه وسلم أمته لطلب الشفاعة منه في الدنيا ، ولا نقل ذلك عنه أحد من أصحابه رضي الله عنهم ، ولو كان خيرا ، لبلَّغه لأمته ، ودعاهم إليه ، ولسارع إلى تطبيقه أصحابه الحريصون على الخير ، فعُلم أن طلب الشفاعة منه الآن منكر عظيم ؛ لما فيه من دعاء غير الله ، والإتيان بسبب يمنع الشفاعة ، فإن الشفاعة لا تكون إلا لمن أخلص التوحيد لله .
وأهل الموقف إنما يطلبون من النبي صلى الله عليه وسلم أن يشفع لهم في فصل القضاء ، لحضوره معهم ، واستطاعته أن يتوجه إلى ربه بالسؤال ، فهو من باب طلب الدعاء من الحي الحاضر فيما يقدر عليه.
ولهذا لم يرد أن أحدا من أهل الموقف سيطلب منه صلى الله عليه وسلم أن يشفع له في مغفرة ذنبه .
وهؤلاء الذين يطلبون منه الشفاعة الآن ، بناء على جواز طلبها في الآخرة ، لو ساغ لهم ما يدّعون ، للزمهم الاقتصار على قولهم : يا رسول الله اشفع لنا في فصل القضاء !! ولكن واقع هؤلاء غير ذلك ، فهم لا يقتصرون على طلب الشفاعة ، وإنما يسألون النبي صلى الله عليه وسلم -وغيره - تفريج الكربات ، وإنزال الرحمات ، ويفزعون إليه في الملمات ، ويطلبونه في البر والبحر ، والشدة والرخاء ، معرضين عن قول الله ( أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض أءله مع الله ) النمل/62 .
ومن خلال ما سبق يتضح لكل منصف أن الشفاعة المثبتة هي الشفاعة المتعلقة بإذن الله ورضاه ،لأن الشفاعة كلها ملك له . و يدخل في ذلك ما أذن الله به من طلب الشفاعة في أمور الدنيا من المخلوق الحي القادر على ذلك ، و ينتبه هنا إلى أن هذا النوع إنما جاز لأن الله أذن به ، وذلك لأنه ليس فيه تعلقٌ قلبيٌ بالمخلوق وإنما غاية الأمر أنه سبب كسائر الأسباب التي أذن الشرع باستخدامها . وأن الشفاعة المنفية هي التي تطلب من غير الله فيما لا يقدر عليه إلا الله ، لأن غير الله لا يملك الشفاعة و لا يستطيعها حتى يأذن الله له بها ، ويرضى . فمن طلبها من غيره فقد تعدى على مقام الله ، وظلم نفسه ، وعرضها للحرمان من شفاعة النبي صلى الله عليه وسلم يوم القيامة ، نسأل الله العافية والسلامة ، ونسأله أن يُشفِّع فينا نبيه محمدا صلى الله عليه وسلم .. آمين .
للاستزادة ينظر كتاب ( الشفاعة عند أهل السنة والجماعة للشيخ / ناصر الجديع .) ، والقول المفيد للشيخ محمد ابن عثيمين ( 1 / 423 ) ، أعلام السنة المنشورة ( 144 ).

الشيخ محمد صالح المنجد


Hk,hu hgathum












عرض البوم صور ام مصطفى   رد مع اقتباس
td class=
<
قديم 18-شوال-1434هـ, 06:09 مساء   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
المشرف العام
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2011
العضوية: 2180
المشاركات: 3,972 [+]
بمعدل : 4.52 يوميا
اخر زياره : 19-جمادى الثانية-1435هـ [+]
مكان الاقامة : ||خير بقاع الأرض||
احفظ من كتاب الله :
القراء ة برواية : ツ ورش ツ
القارئ المفضل :
الجنس : ||داعي إلى الله||
معدل التقييم: 10
نقاط التقييم: 23
آلداعي is on a distinguished road
التوقيت
من مواضيعي في المنتدى
0 عاجل : مطلوب مشرفي اقسام اوقاعات المعهد ,,,
0 فهرس قصص الاشبال متجدد باذن الله......
0 الإلحاد في أسماء الله تعالى
0 25 خطوة عملية في حفظ القرآن الكريم..تأليف جمَالِ بنِ إبراهيمَ القِرْش
0 لكل طالب العلم الشرعي مكتبة شاملة كاملة
0 المساجلة الشعرية ... وآمل التفاعل
0 رواية ورش عن نافع (بوربوينت)
0 حق القرآن الكريم ... عليك كمسلم .~
0 موسوعة شاملة لرواية ورش عن نافع من طريق الازرق
0 السيرة النبوية للاطفال
0 اربعون واربعون
0 بشرى لطلبة العلم : فلاشات وبطاقات الأربعون النووية
0 ❤ نـفـحـــة عبـيـــر مـن سُـنـن خيـــر البـريـــة ❤ متـجــدد ~ بإذن الله ~
0 فضيلة قبول الاعتذار
0 قصيدة جديدة // فرض الديانة في نصرة المبرآة ضد أهل الخيانة // دفاعا عن أم المؤمنين
0 تحميل وتصفح كتب الحديث الشريف،
0 تنبيهات هامة تتعلق بالعقيدة
0 من لطائف الدعاة
0 اسطوانة رمضان فرصة عمرى
0 اختبار حقيقي.. واختبار صعب.. لكنه ليس مستحيلاً..
0 حكم صيام ايام التشريق اذا صادفت الايام البيض...
0 فوائد وفرائد
0 دراسة مقارنة بين القصص فى القرآن الكريم والتوراة المحرفة
0 رحلة مع الأولياء الأصفياء فى سير اعلام النبلاء
0 شرح كتاب الحج من بلوغ المرام (المجلس الأول) ...
0 ذكريات الحاج والمعتمر مع مكة والمدينة
0 26-****الطريق إلى العروض****الدوائر العروضية(1)****
0 25-****الطريق إلى العروض****الدليل السريع لباب العلل****
0 27-****الطريق إلى العروض****الدوائر العروضية(2)****
0 28-****الطريق إلى العروض****(1-دائرة المختلف)****
0 طبقات القراء السبعة وذكر مناقبهم وقراءاتهم لابن السلار
0 هواتف المشايخ المجازين في جمهورية مصر العربية
0 ترجمة الشيخ المقرئ حسن الوراقي
0 اا~ اا فوائد فيسبوكية في القراءات - موضوع متجدد اا ~اا
0 أثر القراءات على علم التفسير
0 كيف نحفظ الطرق بتشعبها ؟
0 ممَا جَاءَ فِي : الصَّدَقَة ِ عَنْ الْمَيِّتِ
0 علم أصول الفقه وأثره في صحة الفتوى (الجزء الاول)
0 تطريز رياض الصالحين{باب الصبر}
0 تلاوات جديدة ....فضيلة الصدق
0 اجعل الصدق من اهم فضائلك الخلقية
0 عظمة الله سبحانه وتعالى / لابن القيم رحمه الله تعالى
0 الكـرامة
0 علم أصول الفقه وأثره في صحة الفتوى(الجزء الثانى)
0 من أكبر الأسباب التي تنال بها رحمة الله
0 معلومة ستحمسك لقيام الليل ولو بركعتين
0 اشارات المرور تنفعك واجعلها انطلاقتك في رمضان
0 سبحانك ما عبدناك حق عبادتك
0 ما الفرق بين سِخرياً وسُخرياً ... سبحانك ما إعظمك وأدق كتابك !!
0 |*| سلسة جُمان في تدبّر معاني بعض آيات القرآن |*|
0 لاتحزن أيها الإنسان~*
0 نحن لسنا السكان اصليين لهذا الكوكب !!!
0 ومالارواح الا طيور مهاجرة
0 ~ مَشِيئَةُ العَبْدِ واختيَارُهُ ~
0 من كانت الآخرة همه
0 لا تُعَـيِّـرنــــي .. !
0 القلب السليم
0 تهنئة بعيد الفطر المبارك....
0 أكبر موسوعة شروحات على كتاب التوحيد للشيخ محمد عبد الوهاب ( للتحميل )
0 اكبر موسوعه صور اقدمها بين يديكم
0 الجمع المفيد لبعض مسائل علم التجويد
0 ~اا~ اا فوائد وأحكام تجويدية فيسبوكية - موضوع متجدد اا ~اا~
0 كـل مـايـــهـمـك فــي ( فـقـه الـعبـادات )
0 الموسوعة الشاملة الرائعة لشهر رمضان(مقالات-صوتيات-مرئيات-فتاوى-أناشيد-صور-فلاشات و...
0 مواقع للتأكد من الحديث
0 تنزيه السادة المفسرين من أهل السنة
0 قطـــــــاف الأفانــــــين .. من روض القرآن الكريمـــ ..متجدد بإذن الله .. !!
0 جواهر الضمائر فى كتاب الله
0 جواهر العلاقة بين الكتاب والسنة
0 جواهر الخطاب والحوار فى كتاب الله
0 تراويح الشيخ عمر القزابري 1434هـ / 2013 م .
0 الدورة العلمية||:: الطريق إلى العروض ::|| متجدد
0 تصفحت ملفــي .. فدمعت عيني ...
0 24-الطريق إلى العروض----القصر****
0 23-الطريق إلى العروض----القطع-البتر****
0 22-الطريق إلى العروض----القطف-الوقف-الكسف****
0 21-الطريق إلى العروض----الحذف-الحذذ-االصلم؟؟
0 20-الطريق إلى العروض----علل الزيادة؟؟
0 19-الطريق إلى العروض----ما فائدة الزحاف والعلل؟؟
0 18- الطريق إلى العروض-----((ملخص))
0 17-الطريق إلى العروض---((الخبل والشكل))
0 16-الطريق إلى العروض---((الخزل والنقص))
0 15-الطريق إلى العروض---((الكفّ))
0 14-الطريق إلى العروض---((االعصب والعقل))
0 13-الطريق إلى العروض---((القبض))
0 12-الطريق إلى العروض---((الطيّ))
0 11-الطريق إلى العروض---((الإضمار والوقص))
0 10- الطريق إلى العروض-----((الخبن))
0 8-الطريق إلى العروض----موجات البحور...
0 7-الطريق إلى العروض------لماذا سمي الوتد وتدا والسبب سببا؟
0 6-الطريق إلى العروض----هل تستطيع كتابة بيت شعر الآن؟
0 5-الطريق إلى العروض (التفعيلات)
0 4-الطريق إلى العروض(الوتد)
0 3-الطريق إلى العروض(السبب)
0 2-الطريق إلى العروض!!!(الحركات والسكنات))
0 1-الطريق إلى العروض!!!!(تمهيد)
0 المختصر في أحكام حج التمتع
0 قطفت لكم... من بساتين الحكم..||حكمة||..
0 جواهر العطف فى كتاب الله
0 قطوف شعرية


الإتصالات
الحالة:
آلداعي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام مصطفى المنتدى : ركـن العقيـــده الاســـلاميه
افتراضي

Bookmark and Share

حياكم الله يا غير مسجل شكرا للمشاركة


لا يمكنكم مشاهده باقي المشاركة لأنك زائر ...
فإذا كنت مشترك مسبقا معنا  فقم بتسجيل دخول بعضويتك للمتابعة وإذا لم تكن  أعضاء معهد الماهر بالقرآن للقراء ات و التجويد يتشرفون بانضمامكم و دالك بتسجيل عضوية جديدةمجانا ً ( من هنا )
اسم العضوية
كلمة المرور












توقيع :






الحياة ألم... يخفيه أمل .. وأمل... يحققه عمل .. وعمل.. ينهيه أجل ..

ثم يُجزى كل امرئٍ بما فعل .

عرض البوم صور آلداعي   رد مع اقتباس
td class=
إضافة رد
div class=
مواقع النشر (المفضلة)

div class=
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أقسام الشفاعة أم حذيفة ركـن العقيـــده الاســـلاميه 5 6-رمضان-1433هـ 02:51 مساء
أنواع اليمين ام جويرية وخديجة الركن العام 3 24-ربيع الأول-1433هـ 12:45 مساء
أنواع القلوب أم حذيفة ركـن الآداب الشرعيـــه و الرقـائـــق 3 6-جمادى الثانية-1432هـ 05:32 مساء
أنواع الأساليب أمة اللطيف ركن اللغة العربية 2 11-جمادى الأولى-1432هـ 03:24 مساء
أنواع الخبر أمة اللطيف ركن اللغة العربية 2 22-صفر-1432هـ 12:02 مساء


Loading...


وقف لكل المسلمين